Portada | Almadrasa | Foros | Revista | Galería | Islam | Corán | Cultura | Poesía | Andalus | Biblioteca | Jesús | Tienda

 


صمتا

صمتا أصيخي واسمعي يا أمتي
ما عدت أصبر أن يموت بياني
شعري يراودني لأقذف جمرة
مما حوى صدري من النيران
ما عاد يحويني سكوتي والبكا
أنا لست مجبولا على الخذلان
أنا في يميني الشمس تشرق عزة
وأنا الثريا همة وتفاني
أنا مسلم والمجد يقطر كالندى
والعز كل العز في إيماني
أنا للحياة رواؤها ودواؤها
وأنا الشهاب إذا بدى ستراني
يا أمتي انتزعوا صباحك عنوة
فمتى يعود الصبح للشطآن
يا أمتي آن الأوان لصحوة
فاستبشري بالفجر في بركاني
يا أمتي انتزعي لواء حضارة
فالكون في صخب بلا ربان
ما عاد يعرف للرشاد طريقة
أنت المؤمل ..أنت لي عنواني
حارت عقول الناس بين مذاهب
لا تهتدي بالنور من قرآني
تجري وراء الغرب في لهث وهل
سيحقق الغرب الغريق كياني
تجري وفي العينين ألف تساؤل
عز الجواب .. فذاك ما أبكاني
عبثت بنا أيدي اليهود وحفنة
ممن يبيع الدين للشيطان
في كل يوم تستباح مدينة
أين الذين تهزهم أحزاني
أين الذين تشدقوا بعروبة
وجنين تصفع وجه كل جبان
أين الحقوق وقد أبيدت أمة
وأنا الملام إذا صرخت :كفاني
سل مدعي حفظ الحقوق لهرة
هل هرة أولى من الإنسان
كل الحقوق مصانة في عرفهم
إلا حقوقك أمة القرآن
أني وإن يكن البكاء نقيصة
أبكي لحالك سائر الأزمان
وأظل أنسج بالقصيدة بيرقا
حتى يرفرف إن بدت أكفاني

كلمات : عبد الرحيم السعيدي ـ

Regresar

 

Subir

Portada | Almadrasa | Foros | Revista | Galería | Islam | Corán | Cultura | Poesía | Andalus | Biblioteca | Jesús | Tienda

© 2003 - 2016 arabEspanol.org Todos los derechos reservados.